الاثنين، 2 ديسمبر 2013

أخي أختي إحذر التلقب بهذه الاسمـــــااااء فالمنتديات ومواقع تواصل الأمر خطير

إحــــــــــــــــــــــــذر أخي إحـــــــــــــــــــذري أختـــي :

إن كان لقب...ك أو كنيتك على الفيس بوك أو على أحد المنتديات أو على أي من مواقع التواصل الإجتماعي ضمن ما سنذكره الأن غيره وجزاك الله عنا خير الجزاء
بإختصار شديد أحـــــذرووووووا من أي كنية أو لقب يبدأ بلفظ الجلالة مثــــل ::

الله أكبر .
- الله حبيبي .
- الله المستعان .
- الله ربي .
- الله حسبي ......... إلـــخ .


هل تعلم أنك بذلك تنادى على الفيس بوك ( مثلاً ) بـهذا الشكل .،،

{ الله أعجب بـــ ..... } ،، { الله الأن صديق لـــ .... } ،، { الله علق على .... } ،، { أشترك الله في .... } ....

فهل أدركتم حجم الخطأ الذي تقعون فيه عندما تلقبون أنفسكم بلقب أو كنية تبدأ بلفظ الجلالة فاحذرووووووا اخواني واخواتي ولا تعرضوا أنفسكم لهذا الخطأ الشنيع ولا تعرضوا لفظ الجلالة لهذه التفاهات واعلموا أن النية الصالح لا تصلح العمل الفاسد...


قال الشيخ بكر أبو زيد - رحمه الله - :

وذلك لعظيم منزلة هذين اللفظين - " الدين " ، و " الإسلام " - ، فالإضافة إليهما على وجه التسمية : فيها دعوى فجَّة تُطل على الكذب .

" تسمية المولود " ( ص 22 ) .
فهذا الكاتب ، وذاك : ليسا هما الكتاب ، ولا السنَّة ، لا حقيقة ولا حالا .

ومثله ، بل أشد منه في المنع ،التلقب بـ " سبحان الله " ! ، أو " سبحان الله وبحمده " !


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
  سئل علماء اللجنة الدائمة :

مقدَّم لسعادتكم السيد " سبحان الله ميانقل " ، باكستاني الجنسية ، والمقيم بالمملكة العربية السعودية ، بمدينة جدة ، وأعمل مؤذناً في وزارة الأوقاف ، ولقد تم الاعتراض من قبل إدارة الحج والأوقاف بخصوص اسمي ، وكل ما أرجوه من سعادتكم هو إفتاؤنا عن هذا الاسم من الناحية الإسلامية والشرعية ، هل هو اسم جائز أم لا ؟ وإن كان غير جائز : فالرجاء إفادتنا بمعروض من قبلكم حتى يتسنى لي تغيير الاسم من الجوازات ، ولكم جزيل الشكر ، والعرفان .


فأجابوا :


س: مقدم لسعادتكم السيد / سبحان الله ميانقل، باكستاني الجنسية، والمقيم بالمملكة العربية السعودية ، بمدينة جدة ، وأعمل مؤذنًا في وزارة الأوقاف، ولقد تم الاعتراض من قبل إدارة الحج والأوقاف بخصوص اسمي، وكل ما أرجوه من سعادتكم هو إفتاؤنا عن هذا الاسم من الناحية الإسلامية والشرعية، هل هو اسم جائز أم لا؟ وإن كان غير جائز فالرجاء إفادتنا بمعروض من قبلكم حتى يتسنى لي تغيير الاسم من الجوازات، ولكم جزيل الشكر والعرفان.
ج: يجب عليك تغيير هذا الاسم؛ لأن شخصك ليس هو سبحان الله، وإنما سبحان الله ذكر من الأذكار الشرعية.
ويجب أن يغير إلى اسم جائز شرعًا، كعبد الله، ومحمد، وأحمد،
(الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 478)
ونحوها.
وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
عضو     نائب رئيس اللجنة     الرئيس
عبد الله بن غديان     عبد الرزاق عفيفي     عبد العزيز بن عبد الله بن باز 

 ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
وقد سئل الشيخ محمد بن صالح العثيمين – رحمه الله - :
 
ما حكم هذه الألقاب " حجة الله " ، " حجة الإسلام " ، " آية الله " ؟ .

فأجاب :


 السؤال: ما حكم هذه الألقاب: "حجة الله" "حجة الإسلام" "آية الله"؟
الإجابة: هذه الألقاب "حجة الله" "حجة الإسلام" ألقاب حادثة لا تنبغي لأنه لا حجة لله على عباده إلا الرسل.

وأما "آية الله" فإن أريد المعنى الأعم فهو يدخل فيه كل شيء:
وفي كل شيء له آية *** تدل على أنه واحد
وإن أريد أنه آية خارقة، فهذا لا يكون إلا على أيدي الرسل، لكن يقال:عالم، مفتٍ، قاضي، حاكم، إمام لمن كان مستحقاً لذلك.

مجموع فتاوى و رسائل الشيخ محمد صالح العثيمين المجلدالاول - باب المناهي اللفظية.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

حكم التسمي بعاشق الخالق او عاشق الرسول أو عاشقة القسام

س 1 : إن كثيراً من الناس يسمون : عاشق الله ، ومحمد الله ، ومحب الله ، فهل يجوز التسمية بهذه الأسماء أم لا ؟
ج 1 : في التسمية بعاشق الله سوء أدب .
ولا بأس بالتسمية بمحمد الله ، ومحب الله ، والأولى ترك ذلك ، والتسمية بالتعبيد لله أو نحو محمد وصالح وأحمد ونحو ذلك ، من غير إضافة .

وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
الرئيس : عبدالعزيز بن عبدالله بن باز
نائب رئيس اللجنة : عبدالرزاق عفيفي
عضو : عبدالله بن قعود
عضو : عبدالله بن غديان

والخلاصة :
أنه يحرم التسمية والتلقب ، بتلك الأسماء والألقاب الوارد ذِكرها  ، والنصيحة لأولئك ، بل الواجب الشرعي : أن يجتنبوا هذه التسميات والألقاب ، وعليهم أن يقتصروا على ما هو صحيح ومباح من الأسماء والألقاب ، ويخلو من المخالفة الشرعية .
والله أعلم
 اللهم اني قد بلغت اللهم فاشهد
شاركها  لتصل لغيرك .. ربما يغير الله حال أحدهم بسببك